مشروع مركز المصادر العربية

 

 عملت جمعية المهنيين العرب للوقاية من العنف ضد الطفل ((Arab-SPCAN على إنشاء مشروع (مركز المصادر العربية) بالتعاون مع المنظمة الدولية للوقاية من سوء معاملة الأطفال وإهمالهم (ISPCAN) . ويهدف المشروع إلى خدمة المنظمات و المهنيين في المنطقة العربية  وذلك في مجال الوقاية من سوء معاملة الأطفال وإهمالهم عبر إدراج مصادر معرفية باللغه العربيه تخدم المهنيين في المنطقة. وتهدف الجمعية على أن يكون المشروع بمثابة جهة مركزية في المنطقة العربية تعمل مع الحكومات والمنظمات غير الحكومية لزيادة القدرة على منع إيذاء الأطفال وإهمالهم وذلك بتوفير مواد متعددة التخصصات لمعالجة ثغرات المنطقة في المعرفة والموارد في مجال الوقاية والعلاج من العنف ضد الطفل والإعتداء على الأطفال وإهمالهم وسيتم تحديد مجالات المواضيع من خلال عمل تقييم للإحتياجات الإقليمية بناء على معايير تم وضعها من قبل منظمة ISPCANوالذي نأمل بدورة أن يساعد على تطوير وتحديد المصادر والمواد اللازمة للمشروع بالإضافة إلى الإستفادة من مراكز المصادر الإقليمية الأخرى وهي أمريكا اللاتينية و أفريقيا و آسيا .

 هذا وكما تمت مناقشة هذا المشروع في إجتماع الإستراتيجية يوم الجمعة 17 ذو القعدة 1435هـ الموافق 12 سبتمبر 2014مللمشروع والذي إنعقد على هامش المؤتمر الدولي العشرين حول إساءة معاملة الأطفال في مدينة ناغويا اليابان والمنعقد من 19 ذو القعدة وحتى 22 ذو القعدة 1435هـ الموافق 14 إلى 17  سبتمبر 2014 م ، والذي شاركت فيه أربع مراكز موارد إقليمية على مستوى العالم وهي أمريكا اللاتينية، أفريقيا، آسيا و الدول العربية و يمثل المشروع في أمريكا اللاتينية كلا من: ستيلا ارميستو وهي أخصائية وسائل الإعلام وصحفية ، و أرين انتيبي أخصائي نفسي الأطفال .بينما ويمثل المشروع في أفريقيا :دوميسيل نالا من خط مساندة الطفل في أفريقيا ،ويمثل المشروع في آسيا كلا من: شاندرا ثانيكاشالام  مستشارة الهند لشؤون الطفل الإجتماعية و قيريجا كوماربابو مستشار الهند لشؤون الطفل الإجتماعية . هذا وكما يمثل المشروع للدول العربية الدكتورة مها المنيف مستشارة لدى منظمة ISPCAN والمدير التنفيذي لبرنامج الأمان الأسري الوطني. وقد حضر الإجتماع  بعض أعضاء منظمة ISPCAN وهم رئيس المنظمة السابق جيني قراي، و رئيس المنظمة الحاليون فان نيكيرك،و المرشح لرئاسة المنظمة برنارد جيرباكا، ومنسقة مشروع المصادر لدى المنظمة آيمي وينقر وشارك أيضا في المؤتمر طبيب الأطفال من الهند راجيف سيث وهو مستشار لدى منظمة ISPCAN والبرفيسور يانقي لي من جامعة شانقهاي وهو مستشار أيضا لدى منظمة ISPCAN .

وهدف  الإجتماع إلى الإعداد  ومناقشة الخطة الإستراتيجيه للعمل على المشروع ، ومشاركة وتبادل المراكز الأربعة تجاربهم وتطورهم مع إمكانية الإستفادة من المواد الموجودة إذا كانت تتلائم مع إحتياجات الدول كما عرضت كل دولة أهدافها وإنجازاتها وخطة العمل للمشروع . وتم عرض نبذه عن جمعية المهنيين العرب للوقاية من العنف ضد الطفل ((Arab-SPCAN ، والدول الأعضاء في اللجنة الإدارية وكذلك الأعضاء المنتسبين للجمعية العربيه من العديد من الدول العربية يشمل 11 دولة عربية.